بيت لحم تقدم أفضل رجل في العالم لإدارة المخاطر

 

في الخامس عشر من نيسان 2016، حصل د. رياض جدال من مدينة بيت لحم على جائزة  أفضل رجل في العالم لإدارة المخاطر من المعهد العالمي لإدارة المخاطر في لندن، وجاء فوز جدال بعد حملة تنافس بين 5 أشخاص تم اختيارهم من بين 11 ألف متقدم للحصول على الجائزة، حيث انحصر التنافس بين 5 دول وهي فلسطين وبريطانيا وكندا والهند ونيوزيلندا. ويعتبر وجود فلسطين في مثل هذ الحدث العالمي الذي شاركت فيه أكثر من 40 دولة بالعالم والعديد من الخبراء العالميين؛ انجازا وطنياً وعالمياً لرفع اسم فلسطين في المحافل الدولية.

وجدال من محافظة بيت لحم حاصل على شهادة البكالوريوس من جامعة عمان بالأردن، وأكمل الماجستير والدكتوراة من جامعة العالم الأمريكية، ويعمل مديرا لدائرة إدارة المخاطر والتأمين في شركة الوطنية موبايل، وحصل على شهادات مهنية عالمية متخصصة من بريطانيا في إدارة المخاطر، ويعمل حاليا على تحصيل شهادة الدبلومة لادارة المخاطر من بريطانيا التي مدة دراستها ثلاث سنوات من خلال المعهد العالمي لإدارة المخاطر في بريطانيا.

"الحال" التقت د. جدال واطلعت منه على عالم هذا التخصص النادر وأطلت على نجاحه الذي صار نجاحا لفلسطين امام العالم في تخصص علمي جديد.

ويقول د. جدال إن موضوع ادارة المخاطر موضوع حديث جدا، وهو ركن رئيس وجزء أساس في موضوع حوكمة المؤسسات والحكومات وقطاعات الأعمال المختلفة، وهو نوع من الادارة التي تعمل على إثراء فرص انتعاش الاقتصاد الوطني ككل. 

 

شروط التقدم للجائزة 

وبين الخبير الفلسطيني ان التقدم لهذه الجائزة يعتمد على عدة شروط منها التحصيل العلمي العالي الذي كان متوفرا لديه، وايضا ان تكون لدى المتقدم مجموعة من الشهادات المهنية، بالإضافة الى انجازات متعددة على اكتر من صعيد، ووجود هيئة غير ربحية من خلالها يتم ارشاد القطاعات المختلفة في البلد لإدارة المخاطر. واوضح انه قام بمجموعة من النشاطات في هذا المجال من خلال المجموعة الاقليمية لادارة المخاطر التابعة للمعهد العالمي لادارة المخاطر لمنطقة فلسطين والاردن، لا سيما فيما يتعلق بتطوير مجال التعليم من خلال ادارة المخاطر.

 

نظام "شراع"

وحول الانجاز الاهم الذي قدمه للحصول على هذا الجائزة العالمية، قال: الانجاز الاكبر الذي كان السبب الرئيسي للحصول على الجائزة هو نظام شراع، اختصار (The sound realistic risk assurance) الذي يعتبر النظام الاول في العالم العربي والاسلامي الذي تم تطويره وبناؤه بخبرات عربية على مستوى عالمي، حيث قمت بتطوير هذا النظام لمدة 3 سنوات وهو متخصص في ادارة مخاطر العمليات ويقدم الكثير من الحلول للمشاكل التي تواجه الشركات والمؤسسات وتعزيز قوتها في مواجهة الازمات.

 

نقطة تحول في حياتي

وعن هذا النجاح المفاجئ، قال الخبير الاداري جدال: جائزة ادارة المخاطر تعتبر نقظة تحول في حياتي على الصعيد الشخصي، بالاضافة الى اعطائي فرصة ان يكون لدي حضور اقليمي ودولي، بدأ بالتحقق فعليا على ارض الواقع من خلال مشاركتي في مؤتمر لادارة المخاطر على مستوى المنطقة في البحر الميت، ايضا تلقيت العديد من الدعوات للمشاركة في مؤتمرات عربية واقليمية ودولية متخصصة في هذا المجال العلمي.

واوضح د. جدال أنه بدأ يجني ثمار هذا الانجاز على المستوى الشخصي، ويعتبر حصوله على هذه الجائزة قصة نجاح وتحول في حياته. وقال: "اهدي هذا الانجاز الى روح الشهيد الراحل ياسر عرفات، هذا القائد الملهم ورمز قضيتنا"، وذكر انه عند وصوله الى ارض الوطن بعد الحصول على الجائزة توجه الى ضريح الرئيس الراحل لقراءة الفاتحة على روحه وأهداه هذا الانجاز الفلسطيني العالمي.

وبين رجل المخاطر الاول في العالم، ان هذا الانجاز سيساهم في تطوير الوطن وحمايته، وقال انه يخطط  لعمل سيفيد الوطن بشكل عام وسيتم الاعلان عنه قريبا.

 

  • طالب في دائرة الإعلام بجامعة بيرزيت

Please reload

حقوق الطبع محفوظة @ جريدة الحال 2018